dimanche 22 avril 2012

هيئة اصلاح الاعلام تحذر من خطورة التصريحات المتعلقة بخصخصة الاعلام العمومي

حذرت الهيئة الوطنية لإصلاح الإعلام والاتصال في بيان صحفي "من خطورة التصريحات الصحفية المتواترة لقياديين في حركة النهضة من بينهم رئيسها راشد الغنوشي" والمتعلقة باتخاذ اجراءت في حق قطاع الاعلام منها خصخصة مؤسسات الإعلام العمومي.


وقالت الهيئة ان تجارب البلدان الاخرى التي اطلعت عليها سواء منها الديمقراطية او التي مرت مثل تونس بتجربة الانتقال الديمقراطي  لم تفرط في مؤسساتها الاعلامية العمومية "رغم تعثر ادائها وبثها لبرامج نقدية لاذعة للماسكين بزمام الحكم".

كما اعتبرت هيئة اصلاح الاعلام وحسب ما جاء في بيانها، ان ما لحق قطاع الاعلام من تدمير لا يمكن اصلاحه "دون إرادة سياسية صادقة تعزف عن كيل التهم الظالمة للصحفيين"، واتباع نفس اسلوب النظام السابق في تعيين مديري مؤسسات الاعلام العمومي.


هذا واكدت الهيئة رفضها لتصريحات بعض قياديي النهضة وقالت انه "بدل اللجوء الى هذا الاسلوب كان من الاجدى اطلاق سراح المرسومين عدد 115 و116 "، والتفكير في بعث هياكل مستقلة تسهر على تنظيم القطاع، وتطوير الاعلام العمومي "باعتباره قاطرة أساسية بدونها لا ينفع التفكير في الاصلاح".

Aucun commentaire:

Publier un commentaire